lebanese option
الرئيسية

أحمد الأسعد: الموقف (كل يوم خميس)

حتى "كل الكلام" لا ينفع! - بقلم أحمد الأسعد October 23, 2014

إذا كانت الإنتقادات التي وجهها وزير الداخلية نهاد المشنوق إلى حزب الله في الذكرى الثانية لاستشهاد اللواء وسام الحسن الأسبوع الفائت، هي "أول الكلام"، فالواقع المؤسف هو أن الكلام عن ممارسات حزب الله في مجال تقويض سلطة الدولة، له أول وليس له آخر، نعرف أين يبدأ ولا نعرف أين ينتهي.

المزيد »

البيان الأسبوعي

كلمة المستشار العام لحزب "الإنتماء اللبناني"الأستاذ احمد الأسعد خلال المؤتمر الصحفي نهار الخميس 31 تموز 2014 July 31, 2014

إن هذه المرحلة من تاريخ منطقتنا مهمّة للغاية، فنحن على مفترق طرق تاريخي. إذا لم نكن على مستوى هذه المرحلة وما تفرضه من مسؤولية تاريخية، وإذا لم نكن شجعانًا بما فيه الكفاية لقول الحقيقة، يمكن أن نستفيق بعد 20 أو 30 عامًا ونرى أنّ معظم الشرق الأوسط يديره هؤلاء المتعصّبون أو ما نسمّيه نحن "المتأسلمون".

المزيد »

مقالات الإنتماء (كل يوم أربعاء)

حزب الله والتحالف ضد "داعش": موقف...مدهش! - بقلم أحمد الأسعد October 22, 2014

لم يشأ علي أكبر ولايتي، مستشار المرشد علي خامنئي، أن يكون ديبلوماسياً عندما التقى وفد علماء الزيدية، اذ تمنّى أن يلعب الحوثيون في اليمن "الدور الذي لعبه حزب الله في لبنان"، وقال إن "حزب الله يحارب الى جانب الجيش اللبناني ضد من يستهدف لبنان". أكثر من ذلك، اعتبر أن "المبادرة الخليجية لم تكن مناسبة لليمن، وقد رفضها الحوثيون"، الى أن أطلق شعاراً جديداً لا بد أنه فاجأ "حزب الله": "طريق تحرير فلسطين يمر عبر اليمن"، وهو ما يمثّل ذروة الإعتزاز والتكريم للميليشيا الحوثية من جانب المرجعية الايرانية، مع التذكير بـ "الموقع الاستراتيجي المهم" لليمن، للإشارة الى أن طهران تعتزم استثمار هذا الموقع.

المزيد »

نشاطات الإنتماء (كل يوم خميس)

يقيم حزب الإنتماء اللبناني ذكرى عاشوراء يوم الأحد 26-10-2014 October 22, 2014

يقيم حزب الإنتماء اللبناني ذكرى عاشوراء يوم الأحد الواقع في 26-10-2014 الساعة 11:30 صباحا" وذلك في مكتبه في الحازمية

المزيد »

طلاب الإنتماء

دورة لطلاب جامعات حزب الإنتماء اللبناني July 15, 2014

أقام حزب "الإنتماء اللبناني" دورة تأهيلية لمجموعة من المتعاونين ( الكوادر) الجدد من طلاب الجامعات، وذلك في الحازمية يوم الجمعة في 4 تموز 2014 برنامج الدورة كان على الشكل التالي:

المزيد »